Home / آخر الموضوعات / نصائح لإدارة اللقاء الأول بين المعلم والطلاب بنجاح

نصائح لإدارة اللقاء الأول بين المعلم والطلاب بنجاح

قناة عين – الرياض 

يشكل اللقاء الأول بين المعلم وطلابه بعض الرهبة لاسيما لدى المعلمين الجدد، وحتى من هم أكثر خبرة لا يمكنهم أيضاً تجاهل أهميته، كونه يمثل بذور النجاح أو الفشل بين المعلم وطلابه في سير العملية التعليمية والتربوية أثناء الفصل أو العام الدراسي.

وفي الوقت الذي يتساءل فيه بعض المعلمين عن الطريقة الأمثل، إليك بعض النصائح للعبور بالحصة الأولى إلى طريق النجاح وتحقيق الأهداف المرجوة:

  • كيف تبدو؟ كما يقال الانطباع الأول يدوم، لذا أحرص على أن تبدو من ناحية المظهر والشخصية في أوج توهجك.
  • سيطر على انفعالاتك: إن إشاراتك وتعبيراتك وانفعالاتك ونبرات صوتك كلها مؤشرات سيقرأها طلابك ويحاولون تفسيرها أو التعامل بناء عليها، عليك أن توازن بين لغة جسدك وانفعالاتك، كن واثقا وهادئاً، فإذا أحس التلاميذ بعصبيتك وغضبك، ربما يكون ذلك حافزهم لإساءة السلوك في المستقبل.
  • افرض توقعاتك: إن أولى خطوات ضبط السلوك هي تحديد التوقعات من خلال اختيار جمل وعبارات واضحة تحدد الممنوعات والمسموحات داخل الفصل الدراسي، اختر بعض الجمل التي تشكل استراتيجيتك في إدارة الصف مثل (أتوقع منكم رفع أيديكم عندما تريدون الحديث أو السؤال ..)، أيضا لا تعط الكثير مرة واحدة فكما يقال لن يستطيع المرء الإمساك بخمسة كرات دفعة واحدة، لكن بإمكانه الإمساك بهم تباعا.
  • معرفة الطلاب المشاغبين، سواء من خلال سمعتهم السابقة أو بعض الإشارات والحركات داخل الفصل، إذ يحاول هؤلاء الطلاب جس نبض المعلم الجديد واختبار شخصيته بطريقة أو أخرى، في هذه الحالة حاول أن تقلب الطاولة إذا واجهك طالب من هذا النوع بأن تقول له أنك تعرف أنه طالب مجتهد ومتعاون، فبهذا الأسلوب قد تمنحه فرصة أخرى لإعادة حساباته.
  • حفظ الأسماء، من الأشياء البسيطة التي تترك انطباعاً جيداً هي حفظ أسماء الطلاب، في لقاءك الأول حاول استذكار أسماء البعض ومناداتهم بها.
  • ابهر طلابك، من المتعذر أن تكون جميع الدروس شيقة ومثيرة للانتباه ولكنك تستطيع إيصال هذا الايحاء لطلابك بحسن اختيار الدرس الأول وإبداعك فيه.
  • ليكن أسلوبك مناسبا للمرحلة العمرية: فكلما كان الطلاب أصغر سناً، توجب عليك أن تكون أكثر صرامة. عدل من أسلوبك بما يتناسب مع سن طلابك ففي المرحلة العمرية الأكبر يتعين عليك إقامة علاقة قائمة على الشراكة لا التوجيه الصارم.

 

ولكن إذا أساء الطلاب التعامل خلال اللقاء الأول، فلا تجعل ذلك مصدراً للإحباط، وحاول أن تتجاوز ذلك وفق الآتي:

  • احتفظ برباطة جأشك: لا تتوتر فالتوتر سيؤدي بك إلى نتائج عكسية سواء من الانفعال أو عدم السيطرة على الموقف.
  • لا تكن دفاعيا: بمعنى ألا تنظر إلى الأمر على أنه شخصي، فإذا هاجم الطلاب درسك بالشغب أو سوء السلوك، لا تجعل نفسك في موقف الدفاع عن ذاتك، فأفضل طريقة هي أن تكون إيجابيا على الدوام.
  • كن واقعيا: فليست كارثة كبيرة أو نهاية العالم بالنسبة لك أن يقوم بعض الطلاب بالشغب أو عدم الانضباط في حصتك الأولى، مازالت أمام الفرصة قائمة لتضع الأمور في نصابها الصحيح.

 

One comment

  1. المدربة مريم الزهراني

    رائع جدا ما ذكر ?
    وجميل ان يستفيد المعلم الجديد من بعض الافكار التي تستخدم في اذابة الجليد او كسر الحاجز عند المدربين

    ولا تنس دعاء “رب اشرح صدري ويسر أمري واحلل عقدة من لساني يفقهوا قولي”

    فاذا شرح الصدر زالت كل المعيقات الداخلية

    وإذا تيسر الأمر زالت كل المعيقات الخارجية

    وفقكم الله لكل خير☺ ونفع بكم العباد والبلاد

Leave a Reply

Your email address will not be published.

Time limit is exhausted. Please reload CAPTCHA.